سوغ دو لا سوغ



عذراء البروفنسيال الفرنسي

هذا ما أسميتها

أما هي فقد سميت ممن زارها بفينيسيا الفرنسية

ايل سوغ دو لا سوغ

ينحني بين أزقتها نهر السوغ الذي سرقت تسميتها منه

نبع ذلك العين دونتا دو فولوكس هي أكبر عين نبع في العالم

تكاد ترى تفاصيل ما في قاع مجراه من صفاوته الكريستالية

حيث أن درجة برودته ثابتة طوال فصول العام ما يقارب الثلاثة عشر درجة مئوية دون تغير

تشتهر بسمك السالمون المرقط

الذي تناولناه بلذة على ضفاف نهرها

ترى الناس على جنبات النهر شاخصي الأبصار في سنارة الصيد إنتظار إهتزازة رقصة السالمون في خيوطهم

طواحينها المائية التي أستخدمت في صناعة الورق والحرير

مما جذب إليها الكثير من التجار للتجارة في منتجاتها الخيرة

اليوم تعتبر ثالث أهم موطن للأنتيك بعد باريس ولندن

وبها ما يقارب الثلاثمائة محل للأنتيك

شعبها يضيف لحسنها حسن بطيب أخلاقهم

ولنهرها سحرا للألباب

حين ترى إنعكاسات مبانيها على صفحة نهرهم الرقراق

فلكأنها لوحة ربانية مكتملة الأبعاد


Home | Biography | Articles | Poems | Exhibitions | Songs | Contact Us |